التخطي إلى المحتوى

أعلن  البنك الأسلامي للتنمية اليوم الجمعة عبر موقعه الرسمي على الإنترنت عن توفر عدد من الوظائف الإدارية الشاغرة للخريجين الحاصلين على درجة الماجستير وكذلك درجة البكالوريوس في عدد من التخصصات مع شرط وجود عدد سنوات خبرة سابقة، وذلك للعمل والإنضمام إلى مقر الشركة القاطن في محافظة جدة بالمملكة العربية السعودية.

الوظائف التي أعلن عنها البنك الإسلامي للتنمية

  • مساعد أول
  • يجب أن يكون المتقدم لشغل وظيفة المساعد الأول حاصل على درجة البكالوريوس في واحدة من تخصصات المالية والأعمال التجارية أو المجالات ذات الصلة في المكتب الأوسط.
  • مساعد أول تقييم مخاطر السهم.
  • يجب أن يكون المتقدم لشغل وظيفة مساعد أول تقييم مخاطر السهم حاصلاً على درجة الماجستير في تخصصات (الأقتصاد أو المالية أو الأعمال التجارية).

طريقة وموعد التقديم على وظائف البنك الإسلامي للتنمية بجدة

وأعلن البنك أن التقديم متاح عبر الموقع الإلكتروني للتوظيف الخاص بالبنك، ويستمر التقديم على وظائف البنك الإسلامي للتنمية من الآن وحتى يوم 15 نوفمبر المقبل.

لمعرفة الشروط المعلنة كاملة من هنا.

نبذه عن البنك الإسلامي للتنمية

يعتبر البنك الإسلامي للتنمية واحداً من المؤسسات المالية الضخمة والتي تم إنشائها تطبيقاً للبيان الصادر عن مؤتمر وزراء مالية بعض الدول الإسلامية، والذي أقيم في مدينة جدة في المملكة العربية السعودية في شهر ذي القعدة من العام 1393 هـــ والذي وافق شهر ديسمبر لعام 1973 ميلادياً، حيث تم إنعقاد أو أجتماع لمجلس المحافظين في مدينة الرياض في شهر رجب من العام 1395هـــ، بينما تم أفتتاح البنك الإسلامي للتنمية رسمياً يوم 15 شوال 1395 هـــ يوم 20 أكتوبر 1975 ميلادياً.

وكانت بعض الدول العربية قد ساهمت  في تأسيس البنك الإسلامي للتنمية للظهور إلى النور.

وإليكم نسب مشاركة بعض الدول في البنك الإسلامي للتنمية 

  1. السعودية 23.61%.
  2. ليبيا 9.49%.
  3. إيران 9.32%.
  4. الإمارات 7.54%.
  5. قطر 7.21%.
  6. مصر 7.10%.
  7. تركيا 6.48%.
  8. الكويت 5.48%.
  9. باكتسان 2.55%.
  10. الجزائر 2.55%.
  11. إندونيسيا 2.26%.

ويهدف البنك إلى دعم التنمية الإقتصادية والتقدم الإجتماعي لشعوب الدول الأعضاء وبعض من المجتمعات في الدول غير الأعضاء سواء كانت بصورة مجتمعة أو منفردة وفقاً لمبادئ الشريعة الإسلامية.

وتشارك بعض الدول في عضوية البنك والشرط وراء ذلك يرجع إلى أن تكون الدولة عضواً في منظمة المؤتمر الإسلامي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *