التخطي إلى المحتوى
قصة مفقودة بلقرن ريما الشمراني.. من هي ريما الشمراني وما هو سر اختفائها

مفقودة بلقرن ريما الشمراني من المواضيع التي أثارت ضجة خلال الأيام الماضية في المملكة العربية السعودية حيث تغيبت تلك الفتاة عن منزلهم وجاري البحث عنها حتى الآن وبين الحين والآخر تخرج بعض الأنباء الجديدة عن أماكن من الممكن أن تتواجد بها .

قصة مفقودة بلقرن ريما الشمراني

الفتاة تدعى ريما شليان الشمراني سعودية الجنسية تبلغ من العمر ستة عشر عاماً حيث أنها من مواليد عام 2004 في العاصمة الرياض ويبلغ طولها مائة وتسعة وخمسين سم وأختفت عن منزلها قبل ثلاثة أسابيع من الآن وبالتحديد في أواخر شهر يونيو الماضي.

ولعل آخر التصريحات الصحفية التي خرجت من أقارب مفقودة بلقرن ريما الشمراني كان من العم الذي خرج وأكد أن المفقودة كانت محبوبة من الجميع وزملائها يلعبون معها طيلة الوقت.

وواصل العم الحديث أن أبنه أخيه تجيد الكثير من المجالات مثل الرسم ورياضة ركوب الخيل ولم يظهر عليها أي أعراض أو علامات غريبة كما كتبت باقي المواقع والصحف حول أنها تعاني من إضطرابات نفسية .

وأنهى حامد الشمراني عم المفقودة أنه يطلب من كافة وسائل الإعلام المرئيسة والمسموعة تحري الدقة في نقل المعلومات الخاصة بتلك القصة بالإضافة إلى أنه طالب بضرورة الحد من إنتشار الإشاعات والأخبار المغلوطة الخاصة بتلك القصة.

رسالة تقلب موازين قصة مفقودة بلقرن ريما الشمراني

وشهدت الأيام الماضية أيضاً وجود مفاجأة من العيار الثقيل بعد أن تلقت أسرة المفقودة رسالة عبر الحساب الشخصي لهم على موقع التواصل الإجتماعي لتبادل الصور والفيديوهات ” سناب شات ” كان نصها ” أنا في مكان آمن ” .

وبعد قدوم تلك الرسالة لم تهدأ الأسرة وبدأت البحث في جميع الأماكن ولم تترك أي مقر من الممكن أن تكون الفتاة قد إختبأت به أو تم إختطافها مثل الأماكن المهجورة والأودية والقرى وكذلك الجبال .

في الوقت الذي تتزايد فيه وتيرة البحث من جانب الجهات الامنية المعنية بهذا الأمر لحل لغز قضية مفقودة بلقرن ريما الشمراني التي يرغب الجميع في معرفة أبعادها وما ستؤول إليه.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!