التخطي إلى المحتوى

أعلنت اليوم بعض المصادر الصحفية الصادرة من حزب الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح وفاة طارق صالح ابن شقيق الرئيس السابق علي صالح القائد العسكري الكبير وذلك خلال الأشتباكات القائمة بين الحوثيين وجيش علي صالح.

وفاة طارق صالح ابن شقيق علي عبدالله صالح

وتوفي طارق محمد عبدالله صالح اليوم الثلاثاء حيث لم يكن احد يعرف مصيره خلال الهجمات التي شنها الحوثيون على صنعاء مساء يوم الأحد الماضي.

وخرج حسب المؤتر لينعي مقتل العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح الذي ارتقت روحه الطاهرة شهيداً إلى جوار ربه وذلك اثناء المواجهة مع ميليشيات الغدر والخيانة الحوثية.

وأكمل الحزب في البيان الصادر ” أن العقيد محمد عبدالله صالح قد تعرض لإصابة نتيجة شظية من صاروخ في الكبد قبل أن يتم إسعافه في المستشفى الألماني هو والرائد أحمد الرحبي “.

وأنهى حزب المؤتمر البيان الحاص به أن ميليشيات الحوثيين بقيادة عبدالملك الحوثي الملقب بأبوعيسى قد أختطفت طارق والرائد احمد الرحبي من المستشفى الأمر الذي جعلنا نحملهم المسئولية كاملة عن وفاه طارق.

أما مصير اللواء الركن محمد عبدالله القوسي وصلاح علي عبدالله صالح لا يزال مجهولاً ولا يعلم احداً ما يحدث معهما الأن في حين أنه تم أسر مدين علي عبدالله صالح.

ميليشيات الحوثيين تشن غارات ضد الأسرى 

وأكدت بعض المصادر الصحفية الصادرة من اليمن أن ميليشيات الحوثيين قد شنت خلال الساعات القليلة الماضية سلسلة من الهجمات ضد الأسرى اليمنين.

مقتل علي عبدالله صالح على يد الحوثيين 

وكانت ميليشيات الحوثيين قد أعلنت يوم أمس الاثنين مقتل الرئيس اليمني الأسبق علي عبدالله صالح في منطقة سنحان وذلك أثناء محاولته الهرب هو وموكبه.

حيث لاحقته 20 سيارة عسكرية وعند وصولة قرب قرية الجحشي تم إطلاق النيران نحو السيارة التي كان يستقلها هو وقيادات حزبه مما أدى إلى مقتل صالح وياسر العواضي الامين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!