التخطي إلى المحتوى

تشرف يوم أمس الإثنين كلاً من صاحب السمو الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف آل مقرن وزير الحرس الوطني ومعالي السيد الأستاذ الدكتور محمد بن مزيد التويجري وزير الأقتصاد والتخطيط بأداء القسم أمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ في مكتبه بقصر اليمامة

وزيرا الحرس الوطني والاقتصاد يؤديان القسم أمام الملك

وكان أمراً ملكياً قد قضى بتعيين خالد بن عبدالعزيز بن عياف آل مقرن كوزيراً للحرس الوطني والسيد الدكتور محمد بن مزيد التويجري كوزيراً للإقتصاد والتخطيط حيث أنهما أقسمها ( أُقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً لديني، ثم لمليكي وبلادي، وأن لا أبوحَ بسر من أسرار الدولة، وأن أحافظ على مصالحها وأنظمتها، وأن أُؤدّيَ أعمالي بالصدق والأمانة والإخلاص ) .

خادم الحرمين الشريفين يتمنى لهما التوفيق في المرحلة القادمة 

وأكد خادم الحرمين الشريفين على أنه يتمنى من الله التوفيق والسداد لهما في منصبيها الجديدين حيث حضر أداء القسم كلاً من :-

  • صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية.
  • صاحب السمو الأمير عبد الرحمن بن محمد بن عياف الأمين العام لمجلس الوزراء.
  • ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان.
  • معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير.
  • معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الديوان الملكي الأستاذ خالد بن عبد الرحمن العيسى.

الملك سلمان بن عبدالعزيز يأمر بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن عبدالله

وأصدر أول أمس السبت الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود عدد من الأوامر ملكية تقضي بإعفاء الأمير متعب بن عبدالله وزير الحرس الوطني وتعين بدلاً منه الأمير خالد بن عياف وزيراً للحرس الوطني بدلاً منه ، بالإضافة إلى ذلك إعفاء الوزير عادل الفقيه من وزاره الأقتصاد والتخطيط وتعيين محمد التويجري وزيراً للإقتصاد والتخطيط بدلاً منه.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!